ساتكو

دليل الشركات الزراعية – بحوث زراعية – تقارير – كلية الزراعة – اختبر نفسك

عالم الزراعة – الزراعة في العراق- اخبار زراعية – محاصيل – مكننة زراعية

مكائن-حاصدات-مرشات-نخيل-بيوت زجاجية-زراعة مغطاة – بيوت بلاستيكية

هذا الموقع يهتم باخبار الزراعة في العراق والعالم

English
سنجنتا مبيدات
دليل الشركات
 
$ المبلغ
to


 
تحسن كبير في زراعة أشجار النخيل في العراق

تاريخ الخبر: 15/04/2010 الساعة 29:02
تمت قراءة الخبر:2094مرة
بدأت الجهود التي بذلتها الحكومة في البصرة لتطوير زراعة النخيل تعطي ثمارها، بفضل المشاريع التي تم تنفيذها في السنوات القليلة الماضية.
وأشار المسؤولون والخبراء إلى زيادة في عدد أشجار النخيل في المحافظة.
وتعد البصرة مركزاً لزراعة النخيل في العراق، حيث كانت غابات النخيل تمتد على مساحات واسعة تصل إلى حدود مدينة الفاو على ضفاف الخليج. وفي الستينات، وصل عدد النخيل في البصرة بالتحديد إلى 13 مليون نخلة. ولكن، أُتلف عدد كبير من هذه الأشجار بسبب الحروب وارتفاع درجات الحرارة وشح المياه وعمليات المسح التي نُفذت لإنشاء أحياء سكنية.
وكانت آخر إحصائيات لمديرية زراعة البصرة قد أظهرت أن عدد أشجار النخيل في البصرة هو الآن أقل من ثلاثة ملايين ونصف نخلة.
ولكن يعكس ذلك تحسناً في مجال الزراعة.
وقال علي هادي محمود، رئيس قسم الاستثمار الزراعي في مديرية زراعة البصرة، “لقد لمسنا نتائج إيجابية في العملية الزراعية الخاصة بالنخيل، بعد أن بذلنا جهوداً كبيرة وأقمنا مشاريع كثيرة لهذا الغرض”.
وفي هذا المجال، تحدث محسن كاظم جويبر، 71 عاماً وأحد زارعي النخيل في البصرة، عن المحاصيل السابقة.
فقال “كانت بساتين النخيل كثيفة ومتشابكة، وتجد فيها الكثير من أنواع التمور”. وأضاف “كان موسم جني التمور يعد عرساً يشترك فيه الجميع من الرجال والنساء. وكان تمر البصرة في تلك السنوات يصدر إلى الكثير من دول العالم”.
وبعد العام 2003، وضعت الدولة العراقية خطة واسعة النطاق من أجل النهوض بواقع زراعة النخيل في العراق بشكل عام، وفي البصرة بشكل خاص.
وقال المهندس الزراعي ظافر ناصر، من قسم النخيل في مديرية زراعة البصرة، إن “مديرية زراعة البصرة تبذل جهوداً كبيرة من أجل خلق الوعي الزراعي عند الفلاح البصري، من خلال إقامة الندوات الإرشادية وتدريب كوادر متخصصة تقوم بنشر هذا الوعي في المناطق الريفية”.
وتتضمن هذه الندوات محاضرات حول الطرق العلمية في الزراعة ومكافحة الآفات الزراعية، بالإضافة إلى توزيع المبيدات للمزارعين مجاناً.
وضمن خطة الحكومة لتطوير زراعة النخيل في العراق، تم إنشاء وحدات تطوير إنتاج النخيل أو أمهات النخيل في عدد من المدن العراقية، وهي تستخدم “الزراعة النسيجية” في إنتاج النخيل.
وتعد هذه الطريقة الأنجح لزراعة الأشجار في ظل الظروف التي تمر بها البصرة من ناحية شح المياه وارتفاع نسبة الملوحة.
وتمتلك محطة نخيل البصرة، التابعة للهيئة العامة للنخيل، أربع وحدات زراعية، وهي وحدة الفاو والهارثة والقرنة والبرجسية. وتعمل هذه الوحدات على زراعة كافة أصناف النخيل التي تشتهر بها البصرة والتي تقدر بـ 140 صنف.
وقال طه زويد عبيد، مدير محطة نخيل البصرة، “استطعنا إلى الآن جمع 106 صنف منها”.
وأشار عبيد إلى أن المحافظة تعمل على تحسين نوعية المياه فيها للتشجيع على زراعة النخيل.
وأضاف أنه “قد تم في البصرة أيضاً إدخال محطات تحلية تستخدم في عملية الري بالتنقيط لمواجهة ملوحة المياه”.
وتتطلب عملية زراعة النخيل سلسلة طويلة من الإجراءات من أجل إنجاحها، بدءاً من الري والتسميد والتلقيح. وبعدها تأتي عملية جني المحصول والنقل والتخزين، وتلك هي مراحل يمكن أن تكلف المزارع مبالغ طائلة.
وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قد أعلن قبل عدة أسابيع عن مبادرة زراعية تشمل إنشاء صندوق يمنح الفلاحين العراقيين قروضاً لمساعدتهم في تطوير الزراعة في العراق.
وحسب علي هادي محمود، رئيس قسم الاستثمار الزراعي في البصرة، إن الصندوق يمنح قروضاً لإعادة إعمار بساتين النخيل بشكل كامل أو إضافة أعداد جديدة من أشجار النخيل أو حفر سواقي جديدة. وتصل قيمة القرض إلى مليوني دينار عراقي.
تعليقات القراءعدد الردود  0

اضف تعليقك

الأسم
الدولة
الرسالة
اخبار لها علاقة

مزيد من الأخبار لهذا القسم
*تأجيل التصويت على قانون الاراضي الزراعية العراقية
*المصرف الزراعي العراقي يقدم القروض للفلاحين
* وداعاً زراعة العراق
* سهاد الحيالـــــى تشكك بقيام بلدية بعقوبة بزراعة 1500 شتلة
*زراعة كربلاء تحيل 32 مشروعا استثماريا لغرض منح القرض أو الإجازة خلال الفصل الثالث لعام 2012
*انطلاق مهرجان العسل بدهوك بمشاركة 100 نحال ودعوات لتطوير الإنتاج في العراق
*العراق يمر بازمة في زراعة محصول الشلب
*جامعة ايطالية تقيم دورات تطويرية لمنتسبي زراعة ذي قار في ايلول المقبل
*زراعة كركوك تتحرك للحد من انتشار مرض النيماتودا
* شحة انتاج المحصول الزراعي من مادة البصل
*وزارة الزراعة تؤكد أنّ بيع الأراضي الزراعية
*العراق يعلن عن مشارفة تسويق محاصيل الحنطة والشعير مليون ونصف طن
*وزارة الزراعة تنجز 34 واحة صحراوية بكلفة 2 مليار خلال عام 2012
*العراق سيصدر المحاصيل الاستراتيجية بعد خمسة أعوام من الآن
*مزرعة في شمال بابل تنقذ النعامة من الانقراض وتبيع بيضتها بـ400 ألف دينار عراقي
*فلاحو النجف يتظاهرون للمطالبة بإصلاح القطاع الزراعي
*ورشة عمل لمكافحة حشرة السونة في زراعة نينوى
*اصابة 12 الف دونم من محصول الحنطة بحشرة المن في واسط
*مجلس النجف يناشد الزراعة بانقاذ الحنطة من آفة حشرة فتاكة
*الحكومة المحلية بميسان تبحث مع شركات بنغلادشية فرص استثمار مشاريع زراعة وسياحة
*احية جديدة الشط بديالى تدعو وزارة الزراعة لمنع استيراد الفروالة لدعم المنتج المحلي
*زراعة كركوك تناقش برنامج تنمية زراعة الحنطة في العراق
*زراعة ديالى تكمل بناء محمية لغزلان الريم مساحتها خمسة آلاف دونم شرق بعقوبة
*كردستان تحظر استيراد المحاصيل الزراعية على مرحلتين
*مديرية زراعة كربلاء تختتم عملية تسلم تمور العام الماضي
*الزراعة تفتتح أول محطة لأبحاث الجاموس في العراق
*صلاح الدين تخصص ثمانية ملايين دولار لتنمية القطاع الزراعي
* زراعة الكمأ الصحراوي واهميته الغذائية
*كل يبحث عن مصلحته هل تبحث الحكومة العراقية عن مصلحة فلاحيها ؟
*مزارعو البطاطا يشكون تاثير موجة البرد ويدعون الحكومة الى تنفيذ قرارها بمنع استيراد المحاصيل الزراعية

ذي قار تطلق برنامج زراعة

العراق يواجه كارثة .. بسبب

وزارة الزراعة العراقية :لن نمنع

اصابة وبائية غب حقول الحنطة

مناقشة موضوع زراعة قصب السكر

العراق بحاجة ل 20 مليار

تأجيل التصويت على قانون الاراضي

المصرف الزراعي العراقي يقدم القروض

وداعاً زراعة العراق

سهاد الحيالـــــى تشكك بقيام

زراعة كربلاء تحيل 32

انطلاق مهرجان العسل بدهوك بمشاركة

الزراعة تقرر بيع بذور الحنطة


توزيع 6240 كغم من بذور


التسميد باستخدام عنصر الحديد!


بدائل الاسمدة


السمسم


أساسيات الزراعة في البيوت المحمية


تدفق الفاكهة والخضروات من دول


الإمارات العربية المتحدة و المملكة


زراعة الديوانية تنجز621 طلبا لتسجيل


استيراد سيارات الحمل 2طن فما


الزراعة البرلمانية تدعو لاستخدام تقنيات


المنتجات النفطية تجهز فلاحي واسط